حزب معارض يطالب بالتحقيق في “تجاوزات” وكالة السجل السكاني

حزب معارض يطالب بالتحقيق في

طالب حزب اتحاد قوى التقدم المعارض بمعاقبة من اسماهم المتطاولين على القانون والتدقيق في شفافية ما انجزته الوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة من اعمال مشبوهة رافضا التمادي في ما وصفه بالتلاعب بحقوق المواطنين وتعطيل مصالحهم ووضع حد لعمليات المضاربة بأوراقهم المدنية؛
واتهم الحزب في بيان اصدره اليوم وتلقت صحراء ميديا نسخة منه الوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة “بالعمل خارج القانون و اختلاق المشكلات للمواطنين والإضرار بالمصالح العليا للوطن” مشيرا الى ان الوكالة أقدمت على إخفاء جوازات السفر العادية (التي كانت تبيعها ب 30 ألف أوقية) لإرغام المواطنين على دفع 100 ألف أوقية مقابل الحصول على جواز سفر.
و وصف الحزب الهيئة بانها مشخصنة ومستهترة بحقوق المواطنين وبمصالحهم. داعيا الى الغاء ما وصفه القرار الجائر المتمثل في إنهاء صلاحيات جوازات السفر القديمة .

المصدر

مخابز كنكوصة تتوقف عن الإنتاج

 

 

الأخبار(نواكشوط) أعلن ملاك 13 مخبزة في مدينة كنكوصة الجمعة الدخول في إضراب عام، من خلال التوقف عن إنتاج الخبز، حتى تتم الاستجابة لمطالب لهم وصفوه بالمستعجلة.

وقال ملاك المخابز إن إضرابهم يأتي احتجاجا على رفع أسعار خنشة الفارين من 6500 إلي 10000 أوقية.

وقال المتحدث باسم مخابز كنكوصة، إن ارتفاع سعر الفارين، أجبر ملاك المخابز لرفع سعر الواحدة من 40 أوقية إلى 50 أوقية، غير أن اعتراض السلطات المحلية على القرار جعلهم يضربون عن العمل.

ومن المقرر أن يؤثر هذا الإضراب على تأمين حاجة سكان المدينة من الخبز، مع ارتفاع الطلب على مادة الخبز خلال شهر رمضان المبارك.

المصدر

سكان “الركيز” يتظاهرون بالشموع طلبا للكهرباء

altنظم عدد من نشطاء مدينة الركيز بولاية الترارزة تظاهرة بالشموع للمطالبة بتوفير الكهرباء في بلديات المقاطعة وفي التجمعات السكانية ذات الكثافة السكانية في ا لمقطاعة.

Axu7drAUZYU

تفتيش فى دكاكين أمل

كشفت مصادرعليمة عن أن تفتيشا فى دكاكين أمل 2013 انطلق صباح الخميس على مستوى العاصمة الاقتصادية نواذيبو.

وبحسب المصادر فإن المفتشين باشروا العملية فى معظم الدكاكين المتواجدة على مستوى الولاية.

وتتواجد بالولاية 40 حانوتا تبيع بأسعار مخفضة لصالح الفئات الأكثر هشاشة فى مدينة الاقتصاد الموريتانية.

المصدر

المنطقة الحرة تتحول إلى منتجع للحيوانات الساءبة

alt

تحولت منطقة نواذيبو الحرة إلى أكبر منتجع للحيوانات الساءبة التى باتت تتجول فى الشوارع الرئيسية والمباني الحكومية وسط حسرة السكان من الواقع الذى وصلت إليه المدينة.

وباتت قطعان البقر والغنم تسرح وتمرح فى غالبية الشوارع دون أن يثير المشهد أي انتباه للقائمين على النظاقة على مستوى المنطقة فى سابقة من نوعها فى أكبر المدن الاقتصادية بموريتانيا.

ويقول السكان إن واقع مدينتهم بات مأساويا حيث غرقت فى أوحال القمامة وتحولت إلى أكبر منتجع للحيوانات الساءبة التى تشوه صورة المدينة فى عيون سكانها.

وعلق أحد المتندرين قاءىلا :” إن الحيوانات لها الحق فى السير بحرية فى الشوارع مستفيدة من اتساع مساحة الحرية فى البلد وهو ماجعلها تحتل بعض المباني الحكومية وتسير فى الشوارع بكل حرية.

المصدر

إنطلاق الإحصاء الإداري ذى الطابع الإنتخابي

altaltأطلقت اللجنة المستقلة للإنتخابات زوال الخميس فى مدينة نواذيبو الإحصاء الإداري ذى الطابع الإنتخابي ببلدية نواذيبو بحضور السلطات الإدا رية والنائب البرلماني القاسم ولد بلال.

وقال المتحدث باسم اللجنة إنه تم فتح 24 مركزا للإحصاء على مستوى المدينة تم تخصيص 4 منها لمقاطعة الشامي, فيما خصصت 3 مراكز لإحصاء القوات المسلحة فى الولاية ومركز أخر فى الشام ;ي.

ويستمر الإحصاء الإداري 45 يوما فى عموم التراب الوطني من أجل إعداد اللائحة الإنتخابية التى سيتم الإعتماد عليها فى تنظيم الاستحقاقات القادمة فى موريتانيا.

ويستغرب كثيرون عصف الإقبال على سحب بطاقات التعريف بسبب الرسوم المفروضة عليها فى ظل منح أقل من شهرين للإحصاء الإنتخابي.

ولايبدو أن أجواء الانتخابات قد لاحت فى الأفق بالنظر إلى أنه لم يتم حتى الآن معرفة أي مترشحين فى ظل حديث عن مساعي الحزب الحاكم لإختيار المرشحين ومقاطعة منسقية المعارضة ; وتربص المعاهدة.

المصدر

تجار البضائع الموريتانيون يشكون الجمارك المغربية

حمي ولد أحمد باب الأمين العام لشركة المزدلفة ـ الأخبار

حمي ولد أحمد باب الأمين العام لشركة المزدلفة ـ الأخبار

 

الأخبار (انواكشوط) ـ قال المدير العام لشركة “المزدلفة” والناطق باسم تجمع التجار والناقلين العموميين بين موريتانيا والمغرب حمي ولد أحمد باب إن 20 شاحنة موريتانية محملة بالبضائع تراوح مكانها منذ أسبوعين على الحدود بين البلدين بسبب “قرار مفاجئ من الجمارك المغربية يقضي بزيادة سعر الجمركة بنسبة 100%” ـ على حد تعبيره.

وأضاف ولد أحمد باب في تصريح لوكالة “الأخبار” ظهر اليوم الخميس: 25-07-2013م إنهم استشاروا قيادة الجمارك والدرك الموريتانيّيْن المرابطين على الحدود الموريتانية، لكنها طالبتهم بمفاوضة الجمارك المغربية ليتأكدوا من أسباب “القرار المفاجئ”، وهل صدر عن جهات عليا أم لا؟!.

وأوضح الناطق باسم تجمع التجار والناقلين إن الجمارك المغاربة أحالوهم إلى القيادة في كل من مدينة الداخلة والعيون المغربيتين، لكنهم لم يؤكدوا لهم مدى صحة صدور القرار عن جهات رسمية، مؤكدا أنهم اعتادوا مثل هذه الاستفزازات التي يعاملهم بها عناصر الجمارك المغاربة ـ على حد قوله.

وقال أصحاب الشاحنات الموريتانية إن هذا القرار المغربي لا يتفق مع تصريحات رئيس الوزراء المغربي عبد الإله بن كيران الذي أكد خلال زيارته الأخيرة لانواكشوط على أهمية تعزيز العلاقات التجارية بين البلدين الشقيقين.

وقال حمي ولد أحمد باب إنهم يطلون من السلطات الموريتانية أن تعامل التجار والناقلين المغاربة بالمثل إذا أصرّ الجمارك المغاربة على مضايقة التجار والناقلين الموريتانيين بين البلدين ـ على حد تعبيره.

المصدر

منع القضاة المناوبين من البت في أصل الأحكام خلال العطلة السنوية

 

 

الأخبار(نواكشوط) أبلغ رئيس المحكمة العليا، رؤساء محاكم الاستئناف رسميا، أن القاضي المناوب لا يمكنه البت في أصل الأحكام خلال فترة العطلة السنوية للقضاة التي تبدأ الشهر القادم.

وقال مصدر قضائي للأخبار، إن القرار – الذي يعتبر سابقة في تاريخ القضاء الموريتاني – أثار استياء في الأوساط القضائية بعدما اعتبره البعض تدخلا مباشرا في عمل القضاة بشكل مناف للقانون الموريتاني.

وقال المصدر أن رئيس المحكمة العليا اتصل بالفعل برؤساء محاكم الاستئناف وأبلغهم التعليمات الجديدة والتي تفيد بعدم السماح للقاضي المناوب بالبت في أصل الأحكام خلال العطلة السنوية.

ومن المقرر أن يدخل نصف قضاة موريتانيا في العطلة السنوية الشهر القادم على أن يدخل النصف الآخر في العطلة مباشرة بعد انتهاء عطلة النصف الأول.

وتعتبر التعليمات التي أصدرها رئيس المحلة العليا لرؤساء محاكم الاستئناف الأولى من نوعها في تاريخ القضاء الموريتاني، فيما لم تعرف دوافع رئيس المحكمة العليا لاتخاذ القرار.

المصدر

ولد الحيسن: قضية المالية من اختصاص المحاسب

 قال السفير الموريتاني في الولايات المتحدة الأمريكية محمد الأمين ولد الحيسن

قال السفير الموريتاني في الولايات المتحدة الأمريكية محمد الأمين ولد الحيسن

 

الأخبار (نواكشوط) – قال السفير الموريتاني في الولايات المتحدة الأمريكية محمد الأمين ولد الحيسن إن قضية المالية في السفارة من مسؤولية المحاسب، مؤكدا أنه لم يوقع أي أمر صرف خلال الفترة التي وقع فيها تفتيش المفتشية العامة للدولة، وهو ما ورد في التقرير نصا.

وقال السفير ولد الحيسن في تصريحات للأخبار إن السفارة الموريتانية في الولايات المتحدة الأمريكية أعادت إلى الخزينة العامة جزءا من ميزانيتها خلال الأعوام الماضية في سابقة تاريخية، معتبرا أن ميزانيتها ضئيلة مقارنة مع ميزانيات سفارات موريتانية أخرى.

وأضاف السفير أنه حجم الميزانية وظروف مدينة بحجم واشنطن فإن السفارة دأبت على إعادة المبالغ المتبقية من الميزانية، نافيا أن مسؤولية له عن التفاصيل الواردة في تقرير المفتشية العامة للدولة.

وكانت صحيفة “الأخبار إنفو” قد نشرت تحقيقا حول تقرير أعدته المفتشية العامة للدولة عن تسيير السفارة الموريتانية في الولايات المتحدة الأمريكية، وأثبت التقرير وجود فساد في مختلف المجالات المالية في السفارة، من المداخيل إلى المصاريف، فضلا عن بنود التآشر والمكاتب ونفقات الأشخاص، وتعويض النقل والمهام الخاصة.

وأكد التقرير المعد من قبل المفتشين المساعدين نينا بنت أحمد وافي، ومحمد ولد مولاي، والذي تم إعداده تنفيذا لمأمورية المهمة رقم: 52 بتاريخ: 26 سبتمر 2011 عدم احترام مصالح السفارة الموريتانية في الولايات المتحدة الأمريكية لإجراءات الشراء القانونية، مشيرا إلى عدم اكتمال الملفات المحاسبية الموجودة في السفارة، حيث إنها لا تحتوي على وثائق الطلبيات، كما أن بعض النفقات لا تتوفر لها فواتير بل أوصال بيع صغيرة لا تمكن دائما من تتبع طبيعة المقتنيات”.

المصدر

خبراء يقيمون أداء الاقتصاد الموريتاني لسنة 2012

خبراء يقيمون أداء الاقتصاد الموريتاني لسنة 2012

نظم المركز الموريتاني للدراسات والبحوث الاستراتيجية ندوة بعنوان: أداء الاقتصاد الموريتاني لسنة 2012..النجاحات والإخفاقات ناقش فيها خبراء وأساتذة جامعة وباحثون مختلف الجوانب المتعلقة بالموضوع.
وتناول الدكتور إسلم ولد محمد المؤشرات الاقتصادية الرئيسية للاقتصاد الوطني بالتحليل، كالنمو ومستوى التضخم وأداء القطاعات الرئيسية للاقتصاد الوطني، كما توقف مع المؤشرات المالية المتعلقة بالموازنة العامة للدولة وكذلك المتعلقة يالاحتياطات من العملة الصعبة، مقدما جملة من التفسيرات ودلالات تلك المعطيات،
واكد ولد محمد أن الدلالة المحورية للأرقام لا تكتمل إلا مع ملاحظة مستوى توظيف الدولة للنجاحات التي يمكن أن تكون قد حققتها في بعض تلك المؤشرات، توظيفها اجتماعيا واقتصاديا، مؤكدا على ان الفائض في الميزانية يمكن تحقيقه بسبل مختلفة بما فيها الطرق السيئة.
المحور الثاني للندوة تناول موضوع البطالة والفقر والأوضاع المعيشية مع الدكتور الصوفي ولد الشيبباني الذي اعتبرا أن تناول الجوانب الاجتماعية تنبع أهميته ليس فقط انطلاقا بتعلقه باوضاع الناس المعيشية، وغنما أيضا انطلاقا من أن تقييم أداء الاقتصاد الوطني يجب أن يتم انطلاقا من الاولويات التي حددتها السياسات والبرامج التي من أهمها الإطار الاستراتيجي لمكافحة الفقر، والتي جعلت تخفيف الفقر من أهم أولوياتها، متوقفا عند الأرقام التي تعطيها الإسقاطات لمعدلات الفقر والتي تشير إلى تزايد انتشار الفقر وحدته وعمقه، حيث يصل مستوى انتشار الفقر إلى 40% من السكان.
البطالة تثير جدلا
موضوع البطالة كان أكثر المواضيع التي نالت جدلا واسعا بين المتحدثين، حيث تعرض المتحدثون الرئيسيون والمعقبون للبيان الأخير الذي صدر من مدير المركز الوطني للإحصاء بشأن انخفاض نسبة البطالة من 31% إلى 10%، حيث اعتبره بعض المتحدثين أن هذا الرقم مستحيل بكل المقاييس، قائلا إنه كيف يمكن انخفاض نسبة البطالة من أكثر من 30% سنة 2008 إلى ثلث هذه النسبة في غضون أربع سنوات مع معدل نمو لا يتجاوز ال 4%.
الدكتور محمد ولد اعمر قدم تفسيرا لهذه النسبة مرجعا إياه إلى أن المركز الوطني للإحصاء اعتمد في تقريره الأخير على تعريف جديد لمفهوم البطالة معتمد لدى المكتب الدولي للشغل (B I T)، إلا أن البعض رفض هذا التفسير إذ كيف يقدم للرأي العام تقرير مبني على تدليس واضح يجب أن يبتعد عنه جهاز فني يجب أن يبتعد عن الأداء السياسي.
وخلال الحديث في محور أداء جهاز الإحصاء تحدث بعض الباحثين الشباب بمرارة عن أداء جهاز الإحصاء انطلاقا من تجارب شخصية تحدثوا أنها ربطتهم بهذا الجهاز الحكومي الهام، منها أن بعض العدادين والمراقبين الذين يتولون الإحصاء العام للسكان والمساكن، والذي يعتبر المرجع الأساسي الذي ستنطلق منه مختلف السياسات التنموية، لجؤوا في مرات عديدة، حسب شهادتهم، إلى ملئ الاستمارات من تلقاء أنفسهم.
وقد اعتبر القائمون على المركز الموريتاني للدراسات والبحوث الاستراتيجية أنهم ينظمون هذه الندوة انطلاقا من الحاجة إلى تقديم تحليل واف لمختلف جوانب اداء الاقتصاد الوطني بناء على أن التقارير التي تصدرها الجهات الرسمية، أو الجهات الدولية غالبا ما تغفل الأبعاد التحليلية لدلالة مختلف المعطيات والأرقام التي تحويها تلك التقارير.

المصدر