حزب معارض يندد بقمع عمال تازيازت (بيان)

altأصدر حزب التحمع الوطني للإصلاح والتنمية “تواصل” المعارض بيانا ندد فيه بفض اعتصام العمال المفصولين تعسفيا من تازيازت ،  أمام القصر الرئاسي .

وأضاف البيان :إن تعاطي الحكومة السلبي مع معاناة وظلم العمال وعجزها عن حل مشاكلهم والاستعاضة عن ذلك بالقمع والتنكيل لدليل ساطع على فشلها ومسؤوليتها المباشرة عن الظلم والحيف الممارس بحقهم، بل هو برهان على عدم مسؤوليتها وتجاهلها لحقوق المواطنين ومعاناتهم:.

وفي مايلي نص البيان

” أقدمت قوات الشرطة فجر اليوم وفي ساعة السحر على اقتحام اعتصام العمال المفصولين تعسفبا من تازيازت مستخدمة الهروات والغاز المسيل للدموع  مما أسفر عن إصابة بعضهم إصابة نقل على إثرها إلى المستشفى لتقلي العلاج واعتقال البعض الأخر ومصادرة ما بحوزتهم من الممتلكات والمعدات، في مشهد ينذر بتواطؤ الحكومة مع الشركات متعددات الجنسيات التي تدوس كرامة العمال وتعبث بقوانين الشغل.   إن تعاطي الحكومة السلبي مع معاناة وظلم العمال وعجزها عن حل مشاكلهم والاستعاضة عن ذلك بالقمع والتنكيل لدليل ساطع على فشلها ومسؤوليتها المباشرة عن الظلم والحيف الممارس بحقهم، بل هو برهان على عدم مسؤوليتها وتجاهلها لحقوق المواطنين ومعاناتهم.

ونحن في التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل) نؤكد على :

• إدانتنا الشديدة للقمع والتنكيل – في الثلث الأخير من الليل-  الذي تعرض له العمال المفصولون من تازيازت.

• مطالبتنا الحكومة بإنصاف هؤلاء العمال المظلومين ورفع الظلم عنهم بإرجاعهم لوظائفهم وتعويضهم عن الأضرار المادية والمعنوية التي لحقت بهم.

• دعوتنا جميع المنظمات الحقوقية والعمالية وكافة أفراد المجتمع لمؤازرتهم والوقوف معهم في مواجهة الظلم والمعاناة.   نواكشوط بتاريخ 09 ربيع الأول 1435 ه الموافق 10 يناير 2014 م    الأمانة الوطنية للإعلام – تواصل

http://essahraa.net/index.php/jhfjfu/14317-2014-01-10-16-34-07.html

Advertisements