سجينان سلفيان يضربان عن الطعام تضامنا مع زميلهما

 

اعلن السجينان السلفيان سيدي ولد الداه ولد مولاي اعلي و ديدي ولد بزيد المكنى بالصعلوك دخولهما في اضراب عن الطعام ابتداء من يوم غد الاحد احتجاجا على استمرار الحبس الاحتياطي في حق السينغالي بشير سيدي بي المضرب عن الطعام بدوره منذ ستة ايام
وقال ديدي ولد بزيد في اتصال بصحراء ميديا انه “ﻤﺮ اسبوع ﻋﻠﻰ ﺑﺸﻴﺮ ﺳﻴﺪﻱ ﺑﻲ ﺍﻟﺴﻨﻐﺎﻟﻲ ﻭﻫﻮ ﻣﻀﺮﺏ ﻋﻦ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺍﺣﺘﺠﺎﺟﺎ ﻋﻠﻰ ﻋﺪﻡ ﺇﻃﻼﻕ ﺻﺮﺍﺣﻪ ﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﺃﻛﻤﻞ ﻣﺤﻜﻮﻣﻴﺘﻪ ﺛﻼﺙ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﺑﻌﻴﺪﺍ ﻋﻦ ﺃﻫﻠﻪ ﻭﻭﻃﻨﻪ، مضيفا انه “ﻭﻣﻦ ﻣنطﻠﻖ ﺍﻷﺧﻮﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭﺣﻜﻢ ﺍﻹﺳﺘﻀﻌﺎﻑ ﺍﻟﺬﻱ ﺃﻧﺎ ﻓﻴﻪ ﻭﻋﺪﻡ ﻭﺟﻮﺩ ﺃﻱ ﻭﺳﻴلة ﺃﺧﺮﻯ ﻟﻺﺣﺘﺠﺎﺝ ﺳﻮﻯ ﺍﻹﺿﺮﺍﺏ ﻋﻦ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻟﻌﻠ ﻭﻋﺴﻰ ﺗﺠﺪﻱ ﻧﻔﻌﺎً ﻓﺈﻧﻨﻲ ﺃﻧﺎ ﺩﻳﺪﻱ ﻭﻟﺪ ﺑﺰﻳﺪ ﺍﻟﻤﻠﻘﺐ ﺍﻟﺼﻌﻠﻮﻙ ﺃﻋﻠﻦ ﺍﺑﺘﺪﺍﺀ ﻣﻦ ﻳﻮﻡ ﺍﻷﺣﺪ ٢٩/١٢/٢٠١٣ ﺩﺧﻮﻟﻲ ﻓﻲ ﺇﺿﺮﺍﺏ ﻋﻦ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺣﺘﻰ ﻳﺘﻢ ﺍﻹﻓﺮﺍﺝ ﻋﻦ ﺑﺸﻴﺮ ﺳﻴﺪﻱ ﺑﻲ”
بدوره اكد سيدي ولد ولد مولاي في اتصال بصحراء ميديا عزمه المضي في الاضراب تضامنا مع السينغالي سيدي بيه ومن اجل رفع ما اسماه الظلم الواقع على السجناء منذ بعض الوقت حيث بدى وكان المرجو من نتائج الحوار جاء بنتائج عكسية عندما بدات السلطات في اعادة اعتقال من ثبتت براءتهم واطلق سراحهم من قبل .
وناشد السجينان السلطات الموريتانية الغاء دعوى الغارمة في حق المفرج عنهم لانه ليست لديهم امكانات لتسديدها
وكانت السلطات الموريتانية امرت باعتقال عدد من السجناء السلفيين الذين شاركوا في حوار سابق بدعوى عدم تسديدهم لغرامات مالية ، ويقضي عشرات السجناء السلفيين عقوبات متفاوتة في السجن لاتهامهم بالانتماء لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي

المصدر

Advertisements