تازيازت : قوات الدرك تلوح باستخدام القوة ضد العمال

 

في تطور جديد بدأت قوات من الدرك في التحضير لما يبدو أنه عملية تستهدف استخدام القوة بغية ارغام العمال ” المفصولين” علي مغادرة مواقع الشركة بعد أن رفض العمال قبول قرار الفصل الصادر بشأنهم نظرا لمخالفته لقوانين العمل المعمول بها في البلد.

 

وكانت شركة تازيازت قد أعلنت خلال شهر أكتوبر الماضي عن نيتها تقليص عمالها بحجة وجود صعوبات مالية واقتصادية وتقنية ولكنها لم تحترم مسطرة الفصل المنصوص عليها في مدونة الشغل والاتفاقية الجماعية للشغل .

 

وظلت ادارة الشركة تتستر علي قوائم العمال المعنيين بالفصل الي أن كشفت عنها صباح اليوم وأبلغت المعنيين بمغادرة مواقع الشركة فورا وبدون تأخير.

 

إلا أن العمال رفضوا الانصياع لتلك الأوامر متهمين الشركة بخرق القانون والانتهاك السافر لحقوق وحريات العمال متعهدين بالنضال بكافة السبل الشرعية و المشروعة من أجل أن يسود القانون و تصان حقوق العمال ومصالحهم.

المصدر

Advertisements