اسنيم: تستثمر ماليا في بعض مشاهير الصحافة لتليمع صورتها

snni

يحرص الإداري المدير العام الحالى لشركة (اسنيم) محمد عبد الله ولد ادوادعه، على تخصيص غلاف مالي معتبر لبعض مشاهير الصحافة في موريتانيا لكسر أقلامهم في وجه محاربة الفساد المالى والإداري المستشري في هذه المؤسسة الوطنية الهامة، واستغلال مواردها وأملاكها في

الحملات الإنتخابية  لصالح الحزب الحاكم،  والحملات الوهمية الأخري للتشغيل والقضاء على الفقر، ويعتمد المدير الحالى على انتهاج سياسية اعلامية فاعلة للتغطية على تراجع دور الشركة الإقتصادي  والإجتماعى، بعد سنة من الإحتجاجات القوية لعمال (السخرة) لديها، وتعلن من وقت لآخر عن ورشات وأيام تفكيرية لتشريع وتقنين صرف مبالغ مالية تحول مباشرة بعد الإنتهاء من هذه الورشات إلى جيوب كبار الموظفين الأمنيين والعسكريين في الدولة، ووفقا لمصادر 28 نوفمبر فإن الشركة خصصت لورشة تدوم يوما واحدا نظمتها اليوم بنواذيبو تحت شعار:  “البرنامج الاستراتيجي “النهوض” التابع لشركة سنيم” 30 مليون أوقية من موارد الشركة، ومنحت لبعض الصحفيين المعروفين الذين حرصت الشركة على حضورهم من نواكشوط مبلغا معتبرا من هذا المبلغ، مع تكفلها باقامتهم واسفارهم ومخصصات نقدية كبيرة مقابل كتابة وتوزيع خبر الورشة التى حضرها عدد من الوزراء المستفيدين ماليا من هذه الورشة.

يذكر أن شركة اسنيم تشهد تراجعا منذ سنوات  في مستوى انتاجها و رقم مساهمتها في الموازنة العامة للدولة.

———

ملاحظة: 28 تتحفظ على المؤسسات الإعلامية والأشخاص المستفيدين من هذه المخصصات الكبيرة والذين يعز عليهم ذكر هذه المؤسسة بسوء رغم أنها حصلت على لائحة مكتملة بأسمائهم والمبالغ المالية المخصصة لهم).

أما أنباء الشرق فتتمني أن تكتب الشركة باسم ولد أوداعه وحرمه وخريمه و الغيروين علي نعيمه

وكالة انباء الشرق.

Advertisements