سجين سلفي موريتاني يدخل في إضراب مفتوح عن الطعام احتجاجا علي “سوء المعاملة والإهمال”

 

JPG - 32.5 كيلوبايت
وزير العدل الموريتاني سيدي ولد الزين(أرشيف)

 

قال سجين سلفي موريتاني ” إن حياته معرضة للخطر بشكل متعمد..”،معلنا “دخوله ابتداء من اليوم الاثنين الموافق ؛ 16/12/2013 في اضراب مفتوح عن الطعام و ذلك احتجاجا علي سوء المعاملة و الاهمال الذي تعرض له مما شكل تهديدا جديا علي حياته…”على حد قوله.

 

وقال السجين سيد أحمد ولد محمد فال في بيان توصلت وكالة الطواري الإخبارية بنسخة منه”إنه خضع في الاسبوع الماضي لعملية جراحية بهدف العلاج من حصي الكلي، و أنه تم استدعائه لموعد العملية و عندما حضر للمستشفي تأخرت الإجراءات بسبب عدم وجود حجز و الذي كان من المفروض ان يكون تم قبل حلول موعد العملية…”.

 

وأشار السجين”أن البرنامج الغذائي الذي أوصي الطبيب بالتزامه لم تقم إدارة السجن بتوفيره ،و عندما طالبتهم-يضيف ولد محمد فال- به و بينت لهم بحكم وصف الطبيب ضرورته لإستكمال العلاج لم يكن منهم أي تقدير لذلك ..”.

 

وفي مايلى نص البيان كما توصلت به الطواري:

 

أنا السجين سيد احمد ولد محمد فال أعلن ابتداء من اليوم الاثنين الموافق ؛ 16/12/2013

 

دخولي في اضراب مفتوح عن الطعام و ذلك احتجاجا علي سوء المعاملة و الاهمال الذي تعرضت لهما مما شكل تهديدا جديا علي حياتي .

 

حيث خضعت في الاسبوع الماضي لعملية جراحية بهدف العلاج من حصي الكلي .

 

و قد تم استدعائي لموعد العملية و عندما حضرت للمستشفي تأخرت الاجراءات بسبب عدم وجود حجز و الذي كان من المفروض ان يكون تم قبل حلول موعد العملية .

 

و بعد تدخل من أحد أعضاء الادارة دخلت غرفة العمليات .

 

و عندما كانت الوالدة بانتظار خروجي من غرفة العمليات تفاجأت باخبارهم لها بأن هناك جهازا ضروريا لنجاح العملية كان يجب أن يكون تم شراؤه من قبل ادارة السجن و لكنها لم تفعل و انه عدم وجوده قد يشكل خطرا علي سلامتي و لم يكن لديها علم مسبق و الجهاز المطلوب يولف مبلغا معتبرا و لكنها بادرت إلي السعي لتوفيرها تحت ضغط حالتي حيث كنت لا أزال تحت تأثير البنج و لا يمكن إبطاله الا بعد حضور ذلك الجهاز. و في هذا الظرف الحساس تحركت الوالدة و يسر الله لها ان حصلت علي سعر الجهاز و تمت بقية الاجراءات و لكن المعاناة لم تنتهي هنا فقد وقع تعمد آخر لاهمال شراء الادوية التي وصف لي الجراح لاتمام الشفاء و اصبحوا يماطلون في احضارها .

 

و عندما يحضروها تكون في الغالب خلافا للوصفة المحددة من الطبيب .

 

كما أن البرنامج الغذائي الذي أوصي الطبيب بالتزامه لم يقوموا بتوفيره و عندما طالبتهم به و بينت لهم بحكم وصف الطبيب ضرورته لإستكمال العلاج لم يكن منهم أي تقدير لذلك ..

 

و عليه فإني أعلن الدخول في هذا الاضراب ر غم المخاطر المحتملة علي صحتي جراء مضاعفات العملية إلا أنه لم تبق أمام و سيلة سواه ..

 

السجين السلفي : سيد أحمد ولد محمد فال

المصدر

Advertisements