حقوقيو نواذيبو يتظاهرون أمام قصر العدل

تظاهر العديد من الناشطين فى المنظمات الحقوقية أمام قصر العدل على مستوى المدينة تخليدا لليوم العالمي لحقوق الإنسان.

 

وقال الناشط فى منظمة نجدة العبيد عبدو ولد أحمد إنهم أرادوا إحياء اليوم العالمي لحقوق الإنسان ، مستذكرين نضالات الحقوقيين وتضحياتهم الجسام فى سبيل عالم حر تسود فيه الحرية ، وتعاد فيه للإنسان كرامته وحقوقه.

 

وأشار ولد أحمد إلى أنهم يطالبون بتسوية ملف “ربيعة وأخواتها” المعروض أمام القضاء منذ 3 سنوات ، داعيا إلى إنصاف الضحايا فى الملف الشهير فى المدينة الساحلية.

 

وانتقد الناشط الحقوقي وكالة مكافحة الرق ، معتبرا أنه لاجدوائية منها حيث لم تقدم أي شيئ لضحايا الرق ، وتحولت إلى أموال بيد أشخاص ، ولم تؤد أي دور بحسب قوله.

 

بدوره الناشط فى حركة الحر محمد لمين ولد محمد اعتبر أن شريحة لحراطين لاتزال تعاني الأمرين ، ولم تتحسن وضعيتها ، وتكفي نظزة بسيطة على واقعها لمعرفة الحقيقة.

 

وأبرز الناشط الحقوقي ضرورة ولوج الشريحة إلى مراكز صنع القرار ، وتحسن الظروف الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للشريحة المهمشة فى موريتاينا حسب تعبيره.

 

المصدر

Advertisements

السفيرة الأمريكية تغادر موريتانيا وتعبر عن “سعادتها”

السفيرة الأمريكية تغادر موريتانيا وتعبر عن

قالت جو ألن باول السفيرة الأمريكية في موريتانيا إنها “سعيدة” بآخر لقاء جمعها بالرئيس محمد ولد عبد العزيز، وعن امتنانها له بالتكريم الذي قدمها لها.
ووشح ولد عبد العزيز مساء أمس (الاثنين) سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية بوسام “كوماندور من الاستحقاق الوطني”، بمناسبة انتهاء مأموريتها في موريتانيا.
وقالت السفير الأمريكية في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء (وم أ) أن هذه الميدالية تعتبر بالنسبة لها تجسيدا للتعاون الودي والوثيق القائم بين موريتانيا وأمريكا.
وقالت إن تمثيلها لحكومتها لدى الشعب الموريتاني “تشريف عظيم” بالنسبة لها، وعبرت عن تمنياتها بالسعادة والرفاه لكل الموريتانيين.
وخص الرئيس ولد عبد العزيز، السفيرة جو ألن باول بعد التوشيح بمقابلة، “تناول الحديث خلالها الجهود التي بذلتها طيلة مأموريتها في موريتانيا لتطوير وتعزيز التعاون بين البلدين” حسب الوكالة الموريتانية للأنباء.
من جهة أخرى غادر ولد عبد العزيز نواكشوط مساء أمس (الاثنين) متوجها إلى جوهانسبورغ لحضور تشييع جثمان الزعيم الجنوب افريقي، نيلسون مانديلا.
ويرافقه في هذا السفر كل من حامد حموني الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون المكلف بالمغرب العربي، و أحمد ولد باهيه مدير ديوان رئيس الجمهورية، ومحمد ولد حناني سفير موريتانيا في جنوب افريقيا، ومحمد ولد الطالب مكلف بمهمة برئاسة الجمهورية، ودمان ولد محمد همر مدير عام تشريفات الدولة.
وقد ودع ولد عبد العزيز في المطار من طرف الوزير الأول مولاي ولد محمد لغظف وعدد من أعضاء الحكومة، وبعض كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين.

المصدر

اليوم العالمي لحقوق الإنسان: “الحر” تتظاهر أمام وزارة العدل

من المقرر أن تحيي حركة تحرير وانعتاق الحراطين (الحر) اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يصادف اليوم الثلاثاء (10 ديسمبر) بتنظيم تظاهرة احتجاجية أمام مبنى وزارة العدل في انوا ;كشوط ابتداء من الساعة الحادية عشرة صباحا. اليوم العالمي لحقوق الإنسان:

ووفقا لإيجاز صادر عن الحركة، فإن التظاهرة الاحتجاجية تأتي “تنديدا منها باستمرار الانتهاكات الصارخة للحقوق السياسية والاقتصادية و الاجتماعية للحراطين وعموم الموريتانيين”.
ويسود جدل كبير في موريتانيا بشأن وجود أو عدم وجود العبودية في موريتانيا. ففي حين تصر منظمات حقوقية وطنية ودولية وتقارير دولية على وجود الرق في موريتانيا، تعتبر الحكومة ومعها منظمات أهلية وفاعلون أن الرق لم يعد موجودا وإنما الموجود “مخلفاته”.
وقد أنشأت الحكومة الموريتانية مؤسسة رسمية تدعى “وكالة التضامن” سعيا لتحسين ظروف الشرائح التي تعرضت للرق، فيما تطلق عليه الحكومة اسم “مكافحة آثار الرق”.
يذكر أن القانون الموريتاني يحرم ويجرم الرق وكل الممارسات الاسترقاقية. وتقول منظمات حقوقية إن هذا القانون لا يزال حبرا على ورق؛ لأنها كلما نبهت الجهات الرسمية إلى وجود حالة استرقاق في البلاد، تواطأت هذه الجهات مع المرتكب المفترض للفعل المجرم والتفّ الطرفان على الحالة باللعب بسذاجة الضحايا.
وقد أدانت المحكمة الجنائية بانواكشوط، سنة 2011، أول متهم بارتكاب جريمة الاسترقاق. وقد حصل المدان على حرية مشروطة، بعد انقضاء نصف عقوبته.

المصدر