دعوة لمساعدة اللاجئين السوريين في موريتانيا(نداء إنساني عاجل)

 

دعت جمعية الإرادة للثقافة والتنمية في موريتانيا في نداء استغاثة تلقت وكالة الطواري الإخبارية نسخة منه مساء اليوم” جميع الفاعلين في المجتمع المدني الوطني؛ وكذلك الفاعلين السياسيين والخيرين من أبناء الوطن من أجل مساعدة واستضافة الإخوة السوريين الذين اضطرهم اللجوء إلى القدوم إلى وطننا الحبيب”.

 

وقالت الجمعية “إنه من غير اللائق أن نترك هؤلاء الإخوة للشارع يتسولون؛ في مشهد يتنافى مع الأخلاق الإسلامية والشهامة العربية التي جبل عليها شعب موريتانيا العظيم”و فق تعبير النداء الذي جاء في نصه مايلى:

 

نتوجه في جمعية الإرادة للثقافة والتنمية بنداء استغاثة لكل الفاعلين في المجتمع المدني الوطني إضافة إلى الفاعلين السياسيين والخيرين من أبناء هذا الوطن من أجل المبادرة إلى مساعدة واستضافة الإخوة السوريين الذين اضطرهم اللجوء إلى القدوم إلى وطننا الحبيب فإنه غير اللائق أن نترك هؤلاء الإخوة للشارع يتسولون فيه الناس بما يتنافى مع الأخلاق الإسلامية والشهامة العربية التي جبل عليها شعب موريتانيا العظيم.

 

ونرى في جمعية الإرادة للثقافة والتنمية بأن هذه المبادرة واجب شرعي وإنساني ووطني لا يجوز التخلي عنه، وندعوا الجميع إلى تحمل مسؤوليته والقيام بدوره بما يحقق هذا الواجب.

 

وفي هذا الصدد ندعوا إلى حملة وطنية لمساعدة هؤلاء الاخوة يشارك فيها الجميع بمختلف توجهاتهم السياسية والاجتماعية بما يعكس كرم هذا الشعب وطيب أرضه المعطاء.

 

والله تعالى نسأل للجميع التوفيق والسداد

 

رئيس الجمعية:

 

د. الهادي بن المنير بن الطلبه

المصدر

Advertisements