سلفيون في السجن يتضامنون مع زملائهم المفقودين

قالت مجموعة من السجناء السلفيين في نواكشوط إنها ستشرع في ما وصفته بـ”نضال مفتوح ” من أجل معرفة مصير أربعة عشر من زملائهم من المرجح أنهم نقلوا إلى معتقل بقاعدة صلاح الدين العسكرية شمالي موريتانيا.

 

سلفيون في السجن يتضامنون مع زملائهم المفقودين

وأكد السجناء في بيان صدر اليوم السبت أنهم سيقومون بسلسلة أنشطة لطرح قضية السجناء السلفيين بغية الكشف عن مكان حبسهم، وعودتهم لذويهم فورا ودون شروط، على حد تعبير البيان

وكانت أنباء قد تحدثت عن نقل السلطات الموريتانية لأربعة عشر سجينا سلفيا من بينهم قادة بارزون في تنظيم قاعدة المغرب الإسلامي جناح موريتانيا المعروف بجماعة أنصار الله المرابطين في بلاد شنقيط إلى سجن خارج العاصمة يرجح بعض المراقبين أن يكون بقاعدة صلاح الدين في الشمال الموريتاني

 

المصدر

Advertisements