قوى الأمن تقمع وقفة لشباب المعارضة الموريتانية (صور)

تصدت السلطات الموريتانية لوقفة احتجاجية نظمتها منسقية المعارضة قبل قليل بالقرب من القصر الرئاسي لرفض “الأجندة الأحادية”.

واعتدت قوى الأمن بالضرب والسحل على شباب المعارضة الذين رفضوا منعهم من التعبير عن رأيهم حول ما وصفوه ب”مهزلة 23 نوفمبر” التي تنعدم فيها شروط الشفافية والنزاهة والحرية وتجري في أجواء غير توافقية.

وقد استطاعت مجموعات من الشباب فك الحواجز الأمنية التي فرضتها قوى الأمن أمام الرئاسة بعد احتكاكات قوية أدت إلى حدوث إصابات في صفوفهم.

شباب المعارضة أعلنوا في نهاية الوقفة أن الأيام القادمة ستشهد أنشطة تصعيدية لإفشال الانتخابات الأحادية وفرض خيارات الموريتانيين.

شبكة آخر خبر.

Advertisements