ناشط سياسي يتساءل عن مصير الأيام التشاورية للتعليم

تساءل الناشط السياسي ، وفيدرالي حزب الصواب سيد محمد ولد أداع عن مصير الايام التشاورية للتعليم التى كان الموريتانيون يعلقون عليها أمالا عريضة فى إصلاح التعليم.

وقال ولد أداع فى تدوينه على صفحته على موقع التواصل الإجتماعي إن المدارس الإبتدائية بدأت بشكل خجول ، متسائلا إلى متى نتظر نتائج إيجابية من التعليم الحكومي.

وكان الحكومة قد أطلقت أياما تشاورية للتعليم قبل سنة ، وتم إعداد تقرير وتسليمه للرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز.

المصدر

Advertisements