المسلحون الطوارق يسلمون الأمن الموريتاني سيارة سرقت على الحدود

المسلحون الطوارق يسلمون الأمن الموريتاني سيارة سرقت على الحدود

سلم المقاتلون الطوارق، زوال اليوم الأربعاء (25/09/2013)، إلى الأمن الموريتاني سيارة عابرة للصحراء كانت قد سرقت منذ أسبوع من منطقة تقع غربي مدينة تمبكتو، داخل الشمال المالي.
وحسب مصادر تحدثت لصحراء ميديا، فإن المقاتلين الطوارق المتمركزين بالقرب من الحدود مع موريتانيا، حصلوا على معلومات بخصوص السيارة التي يملكها نائب عمدة امبونان، 120 كلم غرب تينبكتو.
وقد تمكنت دورية تابعة للمسلحين الطوارق من إيقاف السيارة وتسليمها لأمن الحدود الموريتانية.
وذكرت بعض المصادر المحلية في المنطقة الحدودية، أن الحركة الوطنية لتحرير أزواد، اتخذت من موقع فويتا مكاناً لتجميع قواتها، وبدأت في تسيير دوريات على الحدود مع موريتانيا.
وكان الجيش المالي قد أرسل بتعزيزات عسكرية إلى المنطقة في ظل توتر أمني كبير، أسفر عن اشتباكات الأسابيع الماضية تضاربت الأنباء بشأن نتائجها.

المصدر

Advertisements