“إنصاف”: سجينَا اغوانتنامو يقبعان في سجن تحكمي

شملت الندوة مداخلات منوعة من أهالي الضحايا والحقوقيين والنواب والشعراء ـ الأخبار

شملت الندوة مداخلات منوعة من أهالي الضحايا والحقوقيين والنواب والشعراء ـ الأخبار

 

الأخبار (نواكشوط) ـ قال التراد ولد صلاحي المتحدث باسم مبادرة إنصاف، إن واقع السجينين الموريتانيين في اغوانتامو أصبح سجنا تحكميا؛ في ظل تبرئة ولد صلاحي من طرف المحاكم الأمريكية، وعدم توجيه أي تهمة لولد عبد العزيز منذ اعتقاله.

وأضاف ولد صلاحي في كلمة له خلال ندوة نظمتها مبادرة “إنصاف” تحت عنوان: “معتقلو اغوانتناموا بين التناسي والنسيان” مساء اليوم الأحد: 22-09-2013م بفندق الخاطر في العاصمة نواكشوط إن الجزائر تسلمت مؤخرا معتقليها في سجن اغوانتنامو بعد طلب تقدمت به إلى أمريكا.

مطالبا السلطات الموريتانية بتقديم طلب مماثل للولايات المتحدة، ومؤكدا أن أهالي السجناء قدموا للرئيس محمد ولد عبد العزيز ملفا متكاملا عن وضعية السجينين خلال زيارته الأخيرة للركيز.

بدوره قال المحامي محمد ادراما عضو هيئة الدفاع عن المعتقلَين الموريتانيين في سجن اغوانتنامو محمدّ ولد صلاحي وأحمد ولد عبد العزيز، إن حل قضية السجينين لا يمكن أن يتم إلا بالطرق السياسية، مطالبا الحكومة بالتحرك العاجل قبل فوات الأوان.

وأضاف المحامي ادراما، إنه وفريقَ الدفاع استنفدوا كل الجهود والسبل القضائية للإفراج عن السجينين، موجها باسم هيئة الدفاع نداءًا إلى الجميع أن “كفى من اغوانتنامو”.

وحضر الندوة لفيف من الحقوقيين والبرلمانيين والشعراء والصحافيين، بالإضافة إلى أهالي المعتقلين في سجن اغوانتنامو.

المصدر

Advertisements