“بوطات” أحذية مبتكرة لعبور مستنقعات نواكشوط!

ابتكر شباب في بعض أسواق العاصمة نواكشوط وظيفة جديدة لمساعدة المارة على تخظي المستنقعات التي خلفتها مياه الأمطار، فبها يصل الزبون إلى مبتغاه، ومنها يحصل مالك الأحذية على قوته اليومي..

أصحاب الحرفة الجديدة هم شباب يعملون غالبا في مهن يدوية كالبناء وحمل البضائع، لكنهم أدركوا اليوم أن أحذيتهم الطويلة والخشنة قد تدر عليهم بأموال إضافية بعد أن غمرت المياه الشوارع والطرق المؤدية إلى سوقي (سينكيم وسيزيم) وسط العاصمة نواكشوط.

فبمقابل 100 أوقية فقط تستطيع العبور من ضفة إحدى البحيرات “النتنة” إلى الضفة الأخرى، ولست مطالبا إلا بلبس تلك الأحذية المعروفة محليا “ببوطات”؛ والسعر نفسه ينطبق على طريق العودة مع ميزة حمل أحذيتك الأصلية وصحبة رفيق يوصلك بأمان ذهابا وإيابا، والطريف أن مالك الأحذية المرافق يرابط عند الضفة الأخرى حتى يعود بزبون جديد.. وهكذا.

ويرى بعض ممن ألتقتهم “السفير” بعد رحلة أحذية “بوطات” هذه، أن الفكرة وعلى الرغم من أنها مكلفة، إلا أنها خففت من معاناة رواد الأسواق حيث تمكنتهم من دخولها واقتناء الحاجيات في الوقت المناسب، عكس السلطات التي لم تحرك ساكنا، بحسب تعبيرهم، بينما أكد احد ملاك الأحذية أن دخله اليومي من الحرفة الجديدة يتجاوز الـ 5000 أوقية!، ورب ضارة نافعة.

المصدر

Advertisements