مقطع لحجار:الإعلان عن بداية مشوار جديد من النضال للمطالبة بالحقوق

 

JPG - 17.3 كيلوبايت

 

قال سكان مقاطعة مقطع لحجار ” إنه بعد تعهد رئيس الجمهورية بتقديم مبلغ 500 مليون أوقية لصالحهم عن طريق صندوق الإيداع والتنمية وهي خطوة ثمنها السكان في مختلف مقاطعات الولاية ،واستبشروا بها وعلقوا عليها الكثير من الأماني ، إلا أن الأمور في مقاطعة مقطع لحجار لم تجري بشكل طبيعي…”وفق تعبيرهم.

 

وأكد السكان في بيان تظلم توصلت وكالة الطواري الإخبارية بنسخة منه زوال اليوم الأحد”أنهم يعلنون عن بداية مشوار جديد يسعي إلي المطالبة بحقوقهم وإنصافهم في أقرب الآجال “،مشيرين “إلي أن البيان مجرد خطوة أولي ستلحقها خطوات ، في حال ما لم تستجب الجهات المعنية لمطالبهم…”.

 

واعتبر السكان “أأنه بعد أن تقدم الكثير بطرح ملفاتهم تم رفض بعضهم بحجة عدم اكتمال الملف ، وهو اعتبره السكان في ذلك الوقت مجرد نوع من التضييق واللامبالاة اتجاههم، وبعد ما يزيد علي تسعة أشهر من الترقب تم الإعلان عن المستفيدين من المقاطعة الذين بلغ عددهم 103..”.

 

وأضاف السكان” بعد استدعاء المستفيدين إلي مركز الولاية في ألاك ،قاموا بالإجراءات الضرورية وعادوا إلي مقاطعة مقطع لحجار في انتظار تسلم المبالغ ، إلا أن انتظارهم طال فقد مرت عدة أشهر والأوضاع علي حالها ، وبعد الاتصال بالجهات المعنية أُخبروا من طرف المدير بأن الصندوق يشهد عجزا في الميزانية وهو ما لم يجدوا له مبررا ليتبين لاحقا أن الأمور أخذت منحى مختلف فقد دخلت المحسوبية وعلى أساس ذلك استفاد 25 شخصا..”على حد قولهم.

 

وهذا نص البيان التظلم:

 

كانت السنة الماضية حافلة بالأماني والتطلعات خصوصا بين أوساط الفقراء والشباب العاطلين عن العمل في ولاية لبراكنة، بعد خطاب رئيس الجمهورية و تعهده بتقديم مبلغ 500 مليون أوقية لصالحهم عن طريق صندوق الإيداع والتنمية وهي خطوة ثمنها السكان في مختلف مقاطعات الولاية ،واستبشروا بها وعلقوا عليها الكثير من الأماني ، إلا أن الأمور في مقاطعة مقطع لحجار لم تجري بشكل طبيعي ، فبعد أن تقدم الكثيرون بطرح ملفاتهم تم رفض بعضهم بحجة عدم اكتمال الملف ، وهو موقف اعتبره السكان في ذلك الوقت مجرد نوع من التضييق واللامبالاة اتجاههم، وبعد ما يزيد علي تسعة أشهر من الترقب تم الإعلان عن المستفيدين من المقاطعة الذين بلغ عددهم 103 ، وتم استدعاؤهم إلي مركز الولاية في ألاك وقاموا بالإجراءات الضرورية وعادوا إلي مقاطعة مقطع لحجار في انتظار تسلم المبالغ ، إلا أن انتظارهم طال فقد مرت عدة أشهر والأوضاع علي حالها ، وبعد الاتصال بالجهات المعنية أُخبروا من طرف المدير بأن الصندوق يشهد عجزا في الميزانية وهو ما لم يجدوا له مبررا ليتبين لاحقا أن الأمور أخذت منحى مختلف فقد دخلت المحسوبية وعلى أساس ذلك استفاد 25 شخصا أما البقية فقد انصهرت في تجمع يسعي إلي المطالبة بحقوقهم و إبلاغ صوتهم إلي من يهمه الأمر والتجمع إذ يكتب هذا البيان يعلن عن بداية مشوار جديد يسعي إلي المطالبة بحقوقهم وإنصافهم في أقرب الآجال مشيرين إلي أن البيان مجرد خطوة أولي ستلحقها خطوات ، في حال ما لم تستجب الجهات المعنية لمطالبهم.

المصدر

Advertisements