يتهم منظمة خيرية إيطالية بالاستغلال والمتاجرة ..

أيوب أغ شمد

طالب الناشط الحقوقي : أيوب أق شمد رئيس جمعية” athama ” المانحين والداعمين بوقف مساعدتهم لمنظمة”tekelt” الايطالية المهتمة بشؤون اللاجئين، واتهمها بالمتاجرة بمعاناة الشعب الأزوادي، واستغلال مأساتهم لأغراض تكسبية، كما أهاب بكل من تبرع لهذه المؤسسة أن يبادر باستعادة ما قدمه لهم من أموال ومساعدات، كما أعلن عن عزمه رفع دعوى قضائية ضد”tekelt” أمام المحاكم المختصة وهذا نص البيان الذي انفرد “الحدث الأزوادي” بنسخته العربية

“في أسوأ عمليات الكسب غير المشروع تنشط جمعية “tekelt” الإيطالية المالية منذ اندلاع أحداث آزواد، وتجمع التبرعات والإعانات باسم مساندة لاجئي المنطقة، فقد استغلت حالتهم الإنسانية أسوأ استغلال، وجمعت بدموع أطفال آزواد وأنين عجزته في مخيمات اللجوء أموالا طائلة، كما استعملت ولاتزال اسم الطوارق كماركة تجارية رابحة ! جمعية ” athama” لحقوق الآزواديين تدين هذا الاستغلال السيئ، وهذا الكسب غير المشروع وتعتزم في الوقت ذاته على إقامة دعوى قضائية ضد جمعية ” tekelt” وتدعو كل من تبرع لها باسم لاجئي آزواد أن يطالبها باسترداد أمواله؛ لأنه لم ولن يصل لأولئك اللاجئين شيء من ذلك”.

أيوب أق شمد رئيس جمعية “athama”

الاثنين 2013/9/9 باريس-فرنسا

المصدر.

Advertisements