المستهلك يندد باعتقال مراسله في الحوض الغربي

1004704_649135421764753_1641493886_n.jpg?oh=8c9631fb34528d2c3618ace94bb0de1b&oe=521C5051&__gda__=1377621425_7d21bcd03d5848e2642cd91080e9abfb

اعتقلت وحدة الدرك المرابطة في قرية أدويراره بالحوض الغربي الزميل الصحفي بموقع المستهلك الحسن ولد سيدي.
ورغم عدم وضوح أي ملابسات حول عملية الاحتجاز إلا أن الزميل كان قد عاد لتوه من عاصمة الولاية لعيون حيث كان يجري سلسلة من التقارير حول الواقع المعيشي للسكان وعن أداء مصالح حماية المستهلك بالمدينة. ويقطن الزميل الحسن بقرية أدويراره حيث كان من بين الذين أبدوا امتعاضهم من استفزازات نقطة تفتيش الدرك وقيامها بفرض إتاوات على أصحاب السيارة بدعوى مخالفة هدفها ابتزاز السكان واستغلال النفوذ حسب هؤلاء وهو ما قد يكون سببا وراء إقدام عناصر النقطة على احتجازه.
والمستهلك إذ يندد باستهداف مراسله في الحوض الغربي ليطالب السلطات سرعة الافراج عنه والتحقيق في ملابسات هذا الاجراء المهين الذي يتنكر لأبسط مبادئ حرية الرأي والتعبير ويعد سابقة خطيرة في تعامل هذه المؤسسة الأمنية التي يحترمها الجميع مع الصحفيين وأصحاب الرأي.
كما تدعو كافة الهيئات الصحفية لتحمل مسؤولياتها في الدفاع عن الصحفي المغتقل حماية للرأي وصونا للحريات والاعراض.

المصدر

Advertisements