إغلاق الحدود البرية الشرقية قبل زيارة الرئيس

الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز إلى جانب قائد أركان الجيوش اللواء الركن محمد ولد الغزاوني (الأخبار)

الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز إلى جانب قائد أركان الجيوش اللواء الركن محمد ولد الغزاوني (الأخبار)

 

الأخبار (النعمة) – قالت مصادر عسكرية موريتانية إن القيادة العامة للجيوش أغلقت الحدود البرية الموريتانية بشكل تام إلى غاية انتهاء زيارة الرئيس الحالية للولاية.

وقالت المصادر إن القوات الموريتانية أعادت انتشارها على الشريط الحدودي، مع تحريك وحدات قتالية داخل الولاية لرصد أي تحرك غريب في ظل حالة من الاستنفار القصوى القائمة منذ أيام.

داخل مدينة النعمة عاصمة الولاية وأولى محطات الرئيس الموريتاني في المناطق الشرقية من البلاد أغلقت قوات الحرس الرئاسي مطار المدينة، وتمركزت وحدات قتالية عند معبر “البهكة” شرق مدينة النعمه، وكذا المنطقة الواقعة شمال المطار، كما تسلمت قوات الحرس الرئاسي إدارة ملعب المدينة ليلا، حيث سيستضيف الملعب برنامج “لقاء الشعب”.

وتقول مصادر وكالة الأخبار إن قوات الشرطة والدرك والحرس تعمل من أجل ضبط الحالة الأمنية داخل المدينة بالتنسيق مع قوات الحرس الرئاسي.

وقد شكلت الأركان العامة للجيوش خلية لمتابعة الوضع الأمني الميداني داخل مجمل المقاطعات في ظل الأوضاع الحالية بدولة مالي المجاورة.

وتضاعفت خلال الأيام الماضية حركة حرس الرئيس بأزياء مدنية داخل المدينة، كما تحرك عناصر الأمن في الأحياء الشعبية المجاورة للملعب من أجل رصد أي حركة غريبة في ظل الإقبال الكثيف للسكان من مختلف المقاطعات المزورة.

المصدر

Advertisements