تفاوت في مستوى الاقبال على الاحصاء الانتخابي في موريتانيا

تفاوت في مستوى الاقبال على الاحصاء الانتخابي في موريتانيا

تسير عملية احصاء الناخبين الموريتانيين بوتيرة متفاوتة ، بعد مرور زهاء اسبوعين على اطلاق عملية الاحصاء ، وبدات عملية احصاء الناخبين بطيئة في الايام الاولى على عموم التراب الموريتاني حيث بقيت مكاتب في مقاطعات مختلفة بدون اقبال يذكر بحسب ما افاد عدد من منسقيى المكاتب.
وسجلت العاصمة نواكشوط 1 التى تضم 38 مركزا نسبة منخفضة في الاسبوع الاول؛ فيما عرفت ولاية تكانت اقبالا كبيرا منذ الايام الاولى لبدء التسجيل.
وبحسب مصادر في اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات فان عملية الاحصاء في نواكشوط بدات تشهد بعض التحسن في الايام القليلة الاخيرة حيث تم إحصاء 9481 ناخبا منذ بداية العملية وحتى نهاية الدوام أمس الاثنين على مستوى منطقة نواكشوط 1 التي تضم 38 .
وكثف مسؤولون محليون التعبئة في صفوف السكان لحملهم على الاقبال على المكاتب وسط تجاذب سياسي حاد ازاء العملية واعلان الحكومة تحديد 12اكتوبر المقبل اجلا لتنظيم الدور الاول من ال انتخابات ، ويرجع مراقبون الفتور في سير الاحصاء في عدد من مناطق البلاد الى التصريحات التى صدرت من طرف بعض اطراف المشهد السياسي لا سيما في صفوف منسقية المعارضة وبعض الاحزاب التى شاركت في الحوار مع السلطة حيث عبرت هذه الاخيرة عن استيائها من التسرع في الاحصاء اتخاذ قرار بتنظيم الانتخابات في الاجال التى حدتتها الحكومة السبت الماضي فيما يرى اخرون ان تزامن الاعلان عن بدء الاحصاء مع شهر رمضان ساهم في الحد من الاقبال على المراكز متوقعين ان يعرف الاحصاء تحسنا في الاقبال بعد عيد الفطر
ورغم ذلك يقول منسقوا مكاتب احصاء ان العملية شهدت تحسنا لافتا ، ويرى اشريف ولد الشيخ منسق احصاء في ولاية تكانت وسط موريتانيا ان العملية تسير بوتيرة سريعة في الولاية مشيرا الى احتمال ان يكتمل احصاء الناخبين في تكانت خلال الاسابيع القليلة القادمة
وقال ولد الشيخ ان التقسيم الذي اعتمدته بعثته ساعد في تسهيل عملية التسحيل؛ داعيا المواطنين الى الإقبال على مكاتب الاقتراع لسحب بطاقات تعريفهم
وفي ولاية غوركول جنوب موريتانيا تتواصل عمليات الإحصاءالاداري ذي الطابع الانتخابي الذي تشرف عليه اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات.
وسجل الاسبوع الاول من الاحصاء بعض التباطؤ ووصل عدد المسجلين حوالي 1589 شخصا في وذلك علي مستوي 49 مركزا مفتوحة في ولاية غورغول.
وأكد المامي ولد مغية المنسق الجهوي للجنة الوطنية المستقلة للانتخابات أن 53 مركزا للأحصاء من 188 مكتب اقتراع تم اعتمادها حسب الخريطة التي تبناها المكتب الوطني للأحصاء في انتخابات 2009، مضيفا أن اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات قررت استخدام الخريطة نفسها لتمكين الناخبين من الاقتراع في المكاتب التي صوتوا فيها خلال الانتخابات الماضية..

المصدر

Advertisements