حراك بالحوض الشرقى ضد زيارة الرئيس

 

 

الأخبار (نواكشوط) – تصاعدت وتيرة الجهود المناهضة لزيارة الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في مدينة النعمة عاصمة ولاية الحوض الشرقي مع اقتراب موعد الزيارة من خلال تدشين حملة رفض واسعة بين صفوف السكان.

وقررت مجموعة شبابية القيام بعريضة رافضة لزيارة الرئيس أطلقوا عليها”والذين لا يشهدون الزور”، وسط اقبال متصاعد من السكان على التوقيع عليها.

وبرر المعارضون للرئيس اطلاق الحملة بعدة أمور أبرزها “ما يحمله هذا اللقاء من مغالطات كبيرة وكذب وزور مله المواطنون, كوضع حجر الأساس لانطلاق مشروع بحيرة أظهر أربع مرات منذ الانقلاب الأخير علي الشرعية”.

وقال المعارضون إن وعود الرئيس كلها كانت مواعيد عرقوب ولعل أبرزها مصنع للألبان ومصنع الجلود، مع ضعف الاهتمام بالسكان وثروتهم الحيوانية.

المصدر

Advertisements