السيول تقطع طريق الأمل بموريتانيا

 

 

الأخبار (نواكشوط) – أدت السيول القوية القادمة من ولاية تكانت إلى قطع الطريق الرئيسي الرابط بين نواكشوط وغلب مدن الداخل، وسط مخاوف من تفاقم أزمة السيارات الصغيرة خلال الساعات القادمة.

وتقول مصادر وكالة الأخبار إن معبر “السياسية” بات شبه مشلول بفعل السيول، وإن السيارات الصغيرة تحتاج إلى عدد من العمال للعبور مقابل ألفي أوقية عن كل سيارة.

وكانت أمطار غزيرة قد تهاطلت اليوم على مناطق واسعة من ولاية تكانت مما أدي إلي وقوع خسائر مادية في بعض القري بالولاية.

المصدر

Advertisements