دعم أوروبي لقطاع النقل في موريتانيا

وقعت موريتانيا والاتحاد الأوروبي اتفاقية لتمويل قطاع النقل في البلاد، ضمن برنامج الدعم المؤسسي للقطاع الذي يقدمه الاتحاد الأوروبي لبعض الدول”.

وتبلغ قيمة الاتفاقية ـ الموقعة من طرف وزير الشؤون الاقتصادية سيدي ولد التاه رئيس بعثة الاتحاد الأوربي “هانزجورج جرستن لاوار” ـ 4.2 مليار أوقية، تدخل في إطار الدورة العاشرة للصندوق الأوروبي للتنمية.

كما تهدف الاتفاقية إلى تحسين دور الآليات المؤسسية المكلفة بالتخطيط والبرمجة الطرقية وتعزيز قدرات الفاعلين في قطاع النقل ودعم الجهود المقام بها لتحسين مستوى السلامة الطرقية.

وقال وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية سيدي ولد التاه إن الاتحاد الأوروبي بتقديمه لهذا الدعم يساهم في دفع الشراكة القائمة مع موريتانيا في مجال النقل البري وتطوير البلاد اقتصاديا واجتماعيا عبر تسهيل نقل الأفراد والبضائع داخل البلاد وإلى شبه المنطقة.

وأضاف ولد التاه أن هذا التمويل يتيح فرصا أخرى كتطوير القطاع الخاص الذي يعتبر دوره أساسيا في التنمية الاقتصادية وخلق فرص للعمل إضافة إلى تنظيم النقل العمومي بما يسمح للمواطنين أن يتنقلوا بسرعة وبكلفة أقل وتحسين قدرة وزارة التجهيز والنقل في مجال تسيير وتخطيط القطاع وصيانة الطرق.

الأخبار.

Advertisements